السبت، 11 ديسمبر، 2010

الصرخة الأخيرة


صرخت بأعلى صوتها ,حتى دوّى صوتها في أرجاء المستشفى
ركضت ابنتها نحوها وهي تعمل ممرضة هناك وتشرف عليها
اتجهت نحوها وأمسكت يدها تهدؤها , وتمسح على وجهها
أخذت تتمتم بصوت خافت بضع كلمات , اقتربت ابنتها من وجهها لتسمع ما تقول
والأم تردد أرجوك لا تضربني , لا تضربني ,خذ كل ما تريد لكن لا تصربني.
انتفض جسدها واضطربت حركتها ثم كان الصمت ,ذاك الصمت الأبدي
وابنتها ما زالت إلى جانبها تنظر إليها نظرات الوداع الأخيرة.
كانت هذه المرأة الكبيرة ,سيدة مسكينة لها ابنتان وولدان
لكن للأسف بعد وفاة زوجها, قام ولداها هما وزوجاتهما بتعذيب امهما وضربها وتسليط كل سياط العداب عليها
حتى قبل وفاتها بشهر تقريبا ضربها ابنها كي تتنازل عن منزلها وعن حقوق اختيه
حتى اصيبت في الشلل فقام برعايتها اختها وابناءها.
في بيت العزاء الذي أقيم في بيت أختها جاء أحد ابناءها ليس لأنه حزين ونادم عما فعل وأنه سينظر أمه النظرة الأخيرة
ويطلب السماح والغفران , ولكن ليفتعل مشكلة كبيرة ,لا يريد أن يقام لأمه بيت عزاء
وتهجم على أخته يريد ضربها .
لماذا قلبه مثل الحجر؟
متى سيندم ومتى سيعرف مقدار ذنبه؟
وما فائدة ندمه وأمه ماتت تصرخ وتستنجد خوفا منه ؟
هل هكذا تكرم الأمهات في هذا الزمان؟
ليتهم يعلمون بأن حبها كنز وسبيل يوصلهم للجنة , ليتهم يفهمون حبهاوحنانها
ليتهم يتعلمون من تضحياتها من سهرها عليهم.

video

هناك 25 تعليقًا:

  1. ايا صديقه او لم تعلمي بان القلوب تحجرت
    والقسوة اصبحت مساكن القلوب
    مؤلم ما قرأت هنا
    كل الود والورد لكِ

    ردحذف
  2. خيال الروح
    شكرا لمرورك هنا
    صحيح كلامك القلوب ملؤها القسوة
    ولكنهم ليتهم يعلمون ما يفعلون
    تحياتي لك أخية

    ردحذف
  3. السلام عليكم
    الله يرحمها ويسكنها فسيح جناته
    والله مش عارفة اقول ايه
    كل الابنا عارفين ان الجنه تحت اقام الامهات
    لكن مع تلاهي والجري وراء ملذات الدنيا ينسوا انها يمكن تشفع لهم في الاخرة
    تقبلي مروري
    سلامي لاجمل وارق حرة.

    ردحذف
  4. جزاكي الله خيرا وجعله في ميزان حسناتك انشالله موضوع هايل وهادف ربنا يرحمنا بدعاء امهاتنا ورضاهم عنا
    تقديري واحترامي

    ردحذف
  5. قصة جميلة أدبيا وقاسية جدا معنويا
    بالتأكيد لا استبعد حدوث هذا في الحقيقة

    =========

    اللهم اجعلنا بارين بوالدينا اللهم آمين

    =========

    بالتوفيق لكِ دائما
    وفي انتظار كل جديد

    تقبلي مروري
    Casper

    ردحذف
  6. عزيزتي رشا
    الدنيا أخذت ألباب وقلوب الكثيرين
    ولم يبقى في قلوب البشر سوى الوحشية والقسوة
    تحياتي لك يا طيوبة الشقية

    ردحذف
  7. أخي سندباد
    بارك الله فيك شكرا على مرورك الطيب
    تحياتي لشخصك الكريم

    ردحذف
  8. أخي كاسبر
    القصة واقعية وحدثت بالفعل وكنت شاهدة على جزء منها
    مع أن المرأة لا تقربني من قريب ولا من بعيد
    إلا أنها كانت عندما تلقاني تحضنني واحتفي بي كأني ابنتها
    وموتها وقصتهاأثرت بي لدرجة
    وشهدت على موقف ابنها غير المشرف
    في بيت العزاء
    شكرا لمرورك
    بارك الله فيك

    ردحذف
  9. غاليتي ،
    رحمها الله هذه الأم العظيمة وأسكنها الجنة ..

    وبارك الله فيكِ على ما خطته أناملك ،
    وبوركت روحك الطاهرة ..

    كم نحن محظوظون بوجودك الرائع هنا ،
    بارك الله لنا فيكِ وفي قلمك الرائع .

    خالص تقديري واحترامي ،
    ودمتِ بكل خير .

    ردحذف
  10. فراشة زرقا
    رحمنا الله جميعا وبارك الله فيك
    أنا المحظوظة لتعرفي على اصدقاء رائعين مثلكم
    تحياتي يا فراشة المدونين

    ردحذف
  11. السلام عليكم ورحمة الله

    جزاك الله خيرا اختاه على القصة المؤثرة
    حقيقى لم اجد كلمات للتعليق سوى يارب فلترحمنا من عذاب الدنيا والاخرة

    مش قادرة اتخيل هذا الامر
    لما الانسان بيكلم امه ساعات باسلوب غير لائق بيفضل يؤنب نفسه طول اليوم ولا يستطيع النوم الا بعد رضائها

    ماهذه القلوب المتحجرة بل من الجبال مايلين لكن هؤلاء الم يؤثر فيهم عظمة الموت وهيبته
    يا الله ارحمنا

    اشكرك حبيبتى
    دمت بكل خير

    ردحذف
  12. السلام عليكم
    ما نفعل لأناس نزع له الرحمة من قلوبهم
    يا ابنت لك جزيل الشكر على طرحك عسى ان نتعلم من تلك القصة وان يستفيد منها من كلن فى قلبه مثقال ذرة من عقوق فلولا اهلينا ما كنا وما جئنا فالله جعلهما سبب ولكن الكثير ينسى المسبب والسبب
    http://ourlife-accountant.blogspot.com/

    ردحذف
  13. حقا وقفت عندي الكلمات من روعة احساسك ورقتك
    حبيبتي انت حقا رائعة في كل شئ حتي احرفك
    تحياتي العطرة

    ردحذف
  14. صديقتي حرة
    للقلب عيون عندما تعمى يصعب استعادة نظرها الا من رحم ربي
    وللدنيا سحر اذا استحود على الانسان ضاعت دنياه واخرته
    ربنا يهدينا للطريق القويم
    تحياتي لك
    اعذريني حبيبتي أحكي لك بعدين
    وحشاني موت

    ردحذف
  15. السلام عليكم
    قصة حزينة حقا وقد تتكرر كثيرا للأسف

    بعض الابناء حينما قالت له امه بأنه تعبت في تربيته

    تريد ان تستجلب عطفه أجابها

    بان مافعلته كان واجبا عليها اما هو فليس واجبا عليه ان يعطف عليها

    ردحذف
  16. أختي أم هريرة
    بارك الله فيك ,صدقت هم عدم خوفهم من الله وعدم خوفهم من الموت وعدماتعاظهم سبب في قسوة قلوبهم
    دمت بخير
    وسلامي لأجمل قطة

    ردحذف
  17. رحلة حياة
    شكرا على مرورك هنا
    وجزاك الله خيرا
    تحياتي لشخصك الكريم

    ردحذف
  18. كارمن الغالية
    شكرا غاليتي على كلماتك هذا من ذوقك
    وكل منا لديه الحمية على دينه ومجتمعه ولا أجد أعظم من الأم تستحق منا التوقير والتقدير
    تحياتي يا عذبة

    ردحذف
  19. شهرزاد الغالية
    شكرا عزيزتي على كلماتك الرقيقة
    وان شاء الله ربنا يهدي الجميع
    تحياتي لك وانا في اشتياق لك
    سلامي يا صديقتي

    ردحذف
  20. ولاء العزيزة
    هذا غيض من فيض لما يفعله الابناء بامهاتهم
    نحن في زمن اللهم احفظنا من الفتن فيه
    تحياتي يا غالية

    ردحذف
  21. حرة ايها الغاليه

    قصتك ابكتنى

    لان فضل الام وحنانها اعظم ما فى الوجود

    وجفاء الابناء

    اصعب ما فى الوجود

    دمت مبدعه

    وجزاكى الله عنا كل خير

    تحياتى

    ردحذف
  22. جايدا العزيزة
    شكرا لمرورك وكلامك الطيب
    تحياتي لك يا طيبة

    ردحذف
  23. السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
    اخبارك اية
    موضوع مؤثر جداا وبارك الله فيكى والمسلمين
    للتذكرة بس صوم التاسع والعاشر من محرم (عاشوراء وماقبلها)1
    وأما صوم يوم تاسوعاء فسببه ما في صحيح مسلم من حديث ابن عباس ـ رضي الله عنهما ـ قال: صام رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم عاشوراء وأمر بصيامه،

    قالوا يا رسول الله: إنه يوم تعظمه اليهود والنصارى فقال: إذا كان العام المقبل ـ إن شاء الله ـ صمنا اليوم التاسع. انتهى.

    ردحذف
  24. طهر فؤادك
    شكرا لمرورك هنا وبارك الله فيك
    واشكرك على التذكرة
    وان شاء الله عازمة على ذلك
    تحياتي لك

    ردحذف
  25. لـن يعرف احد مقدار الامـ الا بعد ان يجرب ما تمر به .. وقلة هم الذين يجربون معاناة الام الجميلة بالنسبة اليها مع فلذات اكبادها ..
    رحم الله والديّ في الدنيا والاخرة وغفرلهمـا
    بوركت اختي على القصة الطيبة ..

    ردحذف