الأربعاء، 25 مايو، 2011

لحظات صامتة...

جلست أمام بحر ذكرياتها
اعياها البكاء أتعبها ذاك الطيف الهارب من صندوقها الصغير
جلست تمسك ببقايا صور ارتسمت مع نسمات الهواء
تمسك ببعض أحلام تزورها تذكرها ببسمة كانت تحضنها
جلست تحتضن حلمها الجميل الذي غادر خلف قصور الصمت
جلست تشتكي للبحر الصامت أمامها هجرانا للأرواح
جلست تذكرت أملا مسروقا من جدران قلبها الكسير
وجهت رأسها نحو البحر ارتسم طيفه ضاحكا
ابتسمت شكرته على لحظات السعادة القليلة
ومضت تجر لوعتها وصمتها وحلما جميلا يسكنها للأبد

الأربعاء، 18 مايو، 2011

كلمة مبعثرة في موسم الحصاد

كل ما كان في جوفي كلمة
تبعثرت في موسم الحصاد
كانت تريد الخروج نحو اسطر تحضنها
نحو قلم يكتبها كقصيدة عشق او كقصة اسطورية
كانت تريد ان تتوج في أسفار التاريخ
كلمة تمنح الدفء الأنطلاق
كلمة تمنح صندوق الأسرار حقه
أغلق دفتري امامها وخافت الخروج
كتمتها في حلقي حتى تسربت دموعا على خدي
كلمة حاولت أن تلحق بسرب طيورها
ولكن موسم الحصاد فات
وبقيت تنتظر موسما آخر
وقلما يداوي نزف حرفها

السبت، 14 مايو، 2011

في الذكرى الأولى ....





مر عام يا ابن الكرام

مر عام كأنه ثواني مثقلة بالالام

ما زلت ارى فيها بسمتك وضحكتك

ما زلت ارى في عينيها الأحلام

ما زالت ذكراك تضحكنا وتبكينا

مر عام لم ننسى نثر دماءك كقصيدة حزينة

لم ننسى نورك الوهاج في المدينة

مر عام ولم تقل وداعا

اخذوك غيلة في وضح النهار

سال عطرك على الأرض كفوح الازهار

مر عام لم ننسى موكب الوداع

لم ننسى بكاء الأهل والشجر والدار

لم ننسى ابتسامتك كبدر وأنت مسجى في كفن ابيض

لم ننسى ان نودعك بدموع كالأنهار

لا تفارقنا ذكراك يا ابن الكرام

يا أخي وأبي يا من كنت أجمل الأقدار

مع كل وداع تسافر روحنا نحو طيفك

تشتاقك الأحلام

تشتاقك البسمات والأيام

تشتاقك عيون اطفالك الصغار

تشتاقك احضان ام تبكيك ليل نهار

تشتاقك الدنيا وسجدات العصافير في الأسحار

نبكيك أخي ولكن نرضى بما كتبته الأقدار

نبكيك على امل اللقيا في جنات وأنهار

:::::::::::::::::::

رحمك الله يا أخا غدرت به يد المنايا , قتلت غدرا وظلما ونسأل الله ان تكون من الشهداء

ولا نزكي على الله أحد।

ان العين لتدمع والقلب ليحزن وانا على فراقك يا أبا عرب لمحزونون.

الثلاثاء، 10 مايو، 2011

في ذاكرة الستين...



في ذاكرتي الف حنين وحنين

في ذاكرتي بوح الطيور وعطر الياسمين

في ذاكرتي طفلة صغيرة تلعب الغميضة بين حقول القمح

وتتسلق بشغفها شجرة الزيتون القديمة

في ذاكرتي مطر الحقول والزيتون

مطر الخزامى والكلميليا والدحنون

مطر الزنبق والعنبر واللوز الاخضر

مطر الشهداء يسقي الأرض فيخرج شقائق النعمان الأحمر

في ذاكرتي جدائل الصبايا على النبعة تحكي قصص العشق والعاشقين

في ذاكرتي لعب الأطفال بالمقليعة بين الأشجار

يلاحقون بها العصافير والفراش والحلم الأكبر

في ذاكرتي ملايين الحكايا روتها جدتي عن الوحوش

وعن الرجال الذين غابوا بين براثن الموت والزعتر

في ذاكرتي مازال جدي يحرث الرض ويسقيها الدمع والتسبيح

وأمي تودع أبي حين ينادى الله أكبر

في ذاكرتي حكايا الفاتحين

ودماء سالت على أعتاب دارنا

أسألوا عنها نسائم الشمال وترب حطين

في ذاكرتي جرح يافا وعكا وحيفا

وجرح الذين ماتوا في دير ياسين

في ذاكرتي الاف الثكالى والايامى والمهجرين

في ذاكرتي قوافل الرحيل الى الغربة

والدمع يدمي القلب والجبين

في ذاكرتي خيام اللاجئين

وقارب ينتظر املا منشودا معلقا في مرآة الشمس

يحلم بجضن الأرض رغم جور السنين

ما زلت صبية في الستين

تحلم بيوم عودتها لا تمل الانتظار

وهل يمل القلب عشقه المغروس منذ قرون لفلسطين

الاثنين، 9 مايو، 2011

بداية جديدة.....


أفاقت على حلم جميل
على طيف زارها يمسك يدها
يأخذها حيث موطن الأحلام
حيث الأماني بطعم الفرح
والارض تتزين لأمل جديد
لعيد تشدو معه طيور المحبة ألحانها
وحياة تطيب فيها حلو الكلام
عادت مع أشرقة الصباح لها الحياة
::::::::::::::::
أعتذر لجميع اخوتي المدونين عن غيابي وتقصيري
اتمنى أن تكون بداية أخرى وحياة جديدة لي تبتسم معكم كلماتي
وتفرح بوجودكم حياتي
تحياتي وتقديري للجميع